تسبب الأداء الذي ظهر عليه الشاب ماركو أسينسيو في تعادل ريال مدريد 2-2 أمام نيومانسيا في كأس ملك اسبانيا في احباط شديد لجماهير النادي الملكي والمدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

وفقا لشبكة “ديفنسا سنترال” أسينسيو كان نقطة ضعف في تشكيلة زيدان، لا يتحرك كثيرا لا يركض لا يسدد ولا يسجل.

اللاعب الذي قدم أداء رائعا في مباراتي السوبر الإسباني ضد برشلونة في الصيف الماضي الأمر كان مختلفا تماما بالنسبة له في الوقت الحالي حيث يقدم أسوأ عروضه منذ الوصول إلى ريال مدريد.

أسينسيو لم يتمكن من تسجيل أي هدفا لفريق زيدان منذ شهر نوفمبر وأصبح حبيس دكة بدلاء زين الدين زيدان مؤخرا.