قال يورغن كلوب مدرب ليفربول إن اتباع سياسة التناوب في إشراك اللاعبين ليس السبب في التعادل خلال آخر مباراتين للفريق بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبدأ ليفربول مباراته الأخيرة أمام إيفرتون في قمة مرسيسايد بعد 5 انتصارات في آخر 6 مباريات بالدوري لكنه تعادل 1-1 على ملعبه أنفيلد ثم تعادل سلبياً أيضاً أمام ضيفه وست بروميتش ألبيون الأربعاء الماضي.

وأجرى المدرب الألماني 6 تغييرات على التشكيلة التي واجهت إيفرتون عن الفريق الذي سحق سبارتاك موسكو 7-0 في دوري أبطال أوروبا ثم 6 تغييرات أخرى أمام وست بروميتش ألبيون.

وقال كلوب في مؤتمر صحافي اليوم الجمعة: “قبل 9 أيام كنا متفوقين والآن أرى في عيونكم أننا نعاني من مشكلة حقيقية، كان أمامنا مباراة مهمة للغاية أمام سبارتاك، كل الأندية الإنجليزية في دوري الأبطال كانت قد ضمنت تأهلها ويمكنها إجراء بعض التغييرات لكن لا يمكننا أن نفعل ذلك، الأمر لا يتعلق باحترام المنافس بل بأنفسنا، مباراة إيفرتون كانت جيدة، قدمنا أداء جيداً، كانت واحدة من أفضل مباريات القمة التي أرى فيها ليفربول يقدم كرة جميلة مع نتيجة سيئة”.

وأضاف: “أمام وست بروميتش لم نكن موفقين، لم نقدم أداء جيداً رغم أننا لم نظهر بشكل سيء كثيراً في الأسابيع القليلة الماضية، لا أعتقد أن التناوب بين اللاعبين سبب الأداء السيء”.

وتراجع ليفربول من المركز الرابع في الدوري للخامس بعد التعادل مع إيفرتون ووست بروميتش متأخراً بفارق 18 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر قبل الانتقال لمواجهة بورنموث غداً السبت.