انتقد، ماوريسو ساري، المدير الفني لـ نابولي، أرضية ملعب “داسيا أرينا”، معقل نادي أودينيزي، بعد فوز فريقه بهدف نظيف، اليوم الأحد، مؤكدًا سعادته بالانتصار رغم الأداء القبيح.

وأدلى ساري، بتصريحات عقب انتهاء المباراة، نقلتها شبكة “ميدياست”، قال فيها: “كنا نكافح كثيرًا في السنوات السابقة في مثل هذه المباريات، كانت مباراة تدريبية جيدة للدفاع، والسيطرة على الكرة، لقد أظهرنا جودة أقل من المعتاد.”

وتابع: “لم يكن من السهل اللعب على هذه الأرضية، كانت حالتها غير مؤهلة لخوض مباراة كرة القدم، كنا بحاجة إلى ثلاثة لمسات للسيطرة على الكرة.”

وواصل حديثه: “أعتقد أن التحسن هذا الموسم هو الحصول على الانتصارات في ظل الأداء القبيح، هذه المباريات مهمة في الحصول على النقاط التي نحتاجها في المنافسة.”

وعن مباراة يوفنتوس، يوم الجمعة المقبل، بقمة الجولة الخامسة عشر: “لا يمكنا قول أن مباراة واحدة تكون حاسمة مادام أمامنا 7 أشهر على المنافسة، لا أرى أن هذه المباراة تكون حاسمة في جدول الترتيب، بالتأكيد هي مباراة مهمة، وتمثل الكثير لنا وللجماهير، يجب أن نعطيها كل ما لدينا، وجاهزون لتلك المباراة”

ونادرًا ما يقوم المدرب ساري بتطبيق سياسة المداورة، لكنه يرى أنه من الضروري أخذ راحة للاعبين قبل العمل التكيتيكي، بعد خوض مباراة كل ثلاثة أيام منذ أغسطس الماضي.