قال قائد المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، ليونيل ميسي، إن منتخب بلاده ما زال في مرحلة النمو، بعد الصعاب التي واجهها في مسيرته بالتصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018، والتغييرات في الإدارة الفنية للفريق على مدار مسيرته بالتصفيات.

وأوضح ميسي في مقابلة نشرتها صحيفة ماركا الإسبانية الرياضية اليوم السبت: “كان تأهلاً صعباً للغاية بالنسبة لنا.. تولى قيادة الفريق ثلاثة مدربين خلال مسيرتنا بالتصفيات ولم يكن التأقلم معهم أمراً يسيراً، كل مدرب يأتي بفلسفته الكروية وأفكاره الجديدة”.

وأضاف: “ما زلنا في مرحلة النمو.. والأكثر من هذا أن مسيرة التصفيات كانت في غاية التعقيد”.

وأرجع ميسي لنفس السبب غياب كل من المنتخبين الهولندي والإيطالي عن المونديال.

وقال ميسي: “المستويات أصبحت متقاربة للغاية في كرة القدم حالياً.. والفرق الصغيرة ببعض الترتيب يمكنها أن تعقد الأمور بالنسبة لك، مثلما حدث مع هولندا وإيطاليا.. إنهما فريقان اعتادا لسنوات طويلة على لمشاركة باستمرار في بطولات كأس العالم، ولم يتوقع أحد عدم تأهلهما للنهائيات في روسيا”