يعد مهاجم ليون الفرنسي، نبيل فقير، من بين أبرز الأسماء التي يسعى نادي برشلونة للتعاقد معها في يناير (كانون الثاني) القادم، لدعم خط هجومه الأمامي، خاصة وأن مواطنه الفرنسي عثمان ديمبيلي لايزال مصاباً وقد يعود للملاعب في فبراير (شباط) القادم.

وذكرت صحيفة سبورت الكاتالونية اليوم الجمعة، أن برشلونة يدرس الدخول في مفاوضات بشأن فقير رغم تأكيد إدارة ليون على بقائه بصفوفه وعدم رحيله في سوق الانتقالات الشتوية القادم.

ورغم أن ليون لن يتخلى عن نجمه إلا بمبلغ قد يتخطى الـ50 مليون يورو، لكنه يستحق هذه الأموال خاصة مع تألقه اللافت للنظر مع فريقه الحالي وتعافيه تماماً من إصابة الركبة الخطيرة التي ألمت به في عام 2015، بحسب الصحيفة.

وسجل فقير (24 عاماً) وهو من أصول جزائرية، مع ليون 11 هدفاً في 11 مباراة بالدوري الفرنسي، إضافة لصناعته 3 أهداف أخرى، ويعد من بين نجوم الشباك هذا العام في أوروبا.

كما أن الإدارة الفنية للبرسا ترى بأن مهارات فقير تتلائم بشدة مع أسلوب لعب “البلاوغرانا”، لكن الصحيفة أكدت بأن برشلونة لن يلجأ لهذا الخيار إلا حال تعثر صفقة البرازيلي فيليبي كوتينيو نجم ليفربول.

جدير بالذكر أن عقد فقير مع أوليمبك ليون مستمر حتى صيف 2020 وتبلغ حالياً قيمته السوقية 20 مليون يورو، وتسعى عدة أندية لضمه من بينها آرسنال الإنجليزي وريال مدريد الإسباني، بحسب الصحيفة.