حصل مدرب مانشستر سيتي، بيب غوارديولا، اليوم الجمعة، على جائزة أفضل مدرب في البريميير ليغ عن شهر أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وهي الثانية له على التوالي بعدما حصل عليها أيضاً في سبتمبر (أيلول).

وتسلم غوارديولا هو والجهاز الفني المرافق له الجائزة صباح اليوم الجمعة، في سيتي فوتبول أكاديمي، المدينة الرياضية للفريق.

وحقق بيب مع سيتي خلال شهر أكتوبر (تشرين الأول) ثلاثة انتصارات متتالية، على ستوك سيتي (7-2) وبيرنلي (3-0) ووست بروميتش ألبيون (2-3).

وينفرد سيتي بصدارة الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 31 نقطة، من 10 انتصارات وتعادل، ويتفوق بثماني نقاط عن أقرب ملاحقيه، مانشستر يونايتد.

وتعد هذه ثالث مرة يحصل فيها غوارديولا، مدرب برشلونة وبايرن ميونخ السابق، على الجائزة منذ انضمامه لـ”السيتيزنس” الموسم الماضي، إذ تفوق في النسخة الحالية على الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو (توتنهام) والفرنسي آرسين فينغر (آرسنال).

كما حصل المغربي سفيان بوفال (ساوثهامبتون) على جائزة أفضل هدف في الشهر.