يسافر مهاجم برشلونة، الأوروغوياني لويس سواريز، هذا الأسبوع لبلاده حيث سيواصل مع منتخبه عملية تعافيه من الإصابة التي يعاني منها في الركبة، وذلك بموجب اتفاق بين البرسا والاتحاد الأوروغوياني لكرة قدم.

وأصيب سواريز أثناء مباراة فريقه أمام ريال مدريد على ملعب سانتياغو برنابيو في إياب كأس السوبر الإسباني، وتبين أنه يعاني من تمزق جزئي في كبسولة الركبة ستحرمه من اللعب لنحو أربعة أسابيع.

وفي ظل فترة توقف الدوري للالتزامات الدولية، وافق البرسا على أن يستكمل اللاعب مرحلة تعافيه مع منتخب بلاده الذي يستعد لمواجهة الأرجنتين 31 أغسطس  وباراغواي في 5 سبتمبر ، ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا.

وبسبب الإصابة، لم يشارك سواريز في مستهل مشوار “البلاوغرانا” في الليغا أمام ريال بيتيس الأسبوع الماضي، ولن يشارك أيضاً في مواجهة ديبورتيفو ألافيس .

وسيغيب الدولي الأوروغوياني أيضاً عن مباريات الليغا أمام إسبانيول وخيتافي وإيبار خلال الجولات الثلاثة المقبلة بالإضافة إلى مواجهة برشلونة-يوفنتوس في أولى جولات دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.