أعرب قائد ريال مدريد، سيرجيو راموس، وزميله الكرواتي لوكا مودريتش عن أملهما في التتويج مرة جديدة ببطولة دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، لتكون المرة الثالثة على التوالي لهما وللفريق “الملكي”.

وجاءت تصريحات اللاعبين عقب الحفل الذي نظمة اليوم الاتحاد القاري للعبة (يويفا) في مدينة مونت كارلو الفرنسية، والذي أجريت خلاله قرعة دور المجموعات للتشامبيونز لموسم 2017-18 الجاري، والذي أعلن خلاله عن فوز راموس بجائزة أفضل مدافع في أوروبا ومودريتش بأفضل لاعب وسط عن الموسم (2016-17).

وصرح راموس: “يبدو أنه لم يعد هناك المزيد، ولكن ريال مدريد يجعلك دائماً تحلم بشئ ما، يبدأ هذا الآن من جديد لنا جميعاً وبنفس الإمكانيات”.

وأعرب اللاعب الدولي عن شعوره بـ”الفخر” لفوزه بجائزة أفضل مدافع وكونه الإسباني الوحيد الذي رشح لجوائز يويفا، وقال: “هذا يوم سعيد بالنسبة لي، فهو تعويض بعد كل الوقت الذي كرسته (لكرة القدم) والذي تركت فيه عائلتي”.

وكانت قرعة التشامبيونز ليغ للموسم الجديد أوقعت الفريق “الملكي” على رأس المجموعة الثامنة، مع كل من بروسيا دورتموند الألماني وتوتنهام الإنجليزي وأبويل نيقوسيا القبرصي، ليصفها راموس بأنها مجموعة “تنافسية للغاية” ويمزح لتكرار مواجهة “الميرينغي” مع “أسود فبستفاليا” للعام الثاني على التوالي.