ينطلق قطار الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم موسم (2017-18) في ثوبه الجديد، وسط تكهنات بأن المنافسة هذا الموسم ستكون شرسة للغاية بين الخماسي الكبير تشيلسي، حامل اللقب، وقطبي مانشستر، يونايتد وسيتي، وآرسنال وليفربول بالإضافة إلى توتنهام هوتسبر، لاسيما بعد التدعيمات القوية لهذه الأندية خلال فترة الانتقالات الصيفية الساخنة والتي تخطت نفقاتها خلالها حاجز المليار جنيه إسترليني.

وساهمت أسماء مثل ألبارو موراتا (تشيلسي)، وكيل ووكر (مانشستر سيتي)، وألكسندر لاكازيت (أرسنال)، ورميلو لوكاكو (مانشستر يونايتد)، والمصري محمد صلاح (ليفربول) وجوردان بيكفورد (إيفرتون)، وكيليتشي إيهيناتشو (ليستر سيتي) وخابيير “تشيتشاريتو” هرنانديز (وست هام يونايتد) في إحداث طفرة هائلة في بورصة اللاعبين خلال الميركاتو الصيفي.

وقبل أكثر من 20 يوماً بقليل على انتهاء “الميركاتو”، وبعد انتهاء صفقة انتقال الكولومبي خوسيه إيزكييردو لصفوف برايتون مقابل 13.5 مليون جنيه إسترليني، تحتاج أندية الصفوة في إنجلترا فقط لإنفاق 100 مليون جنيه إسترليني من أجل تخطي الرقم القياسي الخاص بسوق الانتقالات.

مانشستر سيتي

ويعد المان سيتي، الذي يدخل الموسم الثاني تحت قيادة إسبانية لبيب غوارديولا، أحد أكثر أندية “البريميير ليغ” التي ساهمت في هذا الرقم الخيالي بعدما أنفقت إدارته نحو 218 مليون جنيه إسترليني من أجل استقطاب ستة لاعبين وهم برناردو سيلفا (موناكو الفرنسي)، والحارس البرازيلي إديرسون (بنفيكا)، دانيلو (ريال مدريد)، دوجلاس رويز (فاسكو دا جاما، المعار لصفوف جيرونا)، بنيامين ميندي (موناكو)، بالإضافة إلى المذكور سلفا ووكر.

ويأتي خلف “السيتيزنز” في حجم الإنفاق، قطب المدينة الآخر والغريم التقليدي مانشستر يونايتد الذي فتح خزائنه بعد تأكد مشاركته في دوري الأبطال هذا الموسم وبعد رحيل مهاجمه السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، ليضم ثلاثة أسماء من العيار الثقيل بحجم لوكاكو (إيفرتون)، والصربي نيمانيا ماتيتش (تشيلسي)، والمدافع الأوكراني فيكتور ليندلوف (بنفيكا) مقابل 150 مليون جنيه إسترليني.

تشيلسي

أما حامل اللقب تشيلسي، فعلى الرغم من انفاقه حتى الآن لنحو 130 مليون جنيه من أجل جلب ثلاثة عناصر: لاعب الوسط تيموي باكايوكو (موناكو)، والمدافع الألماني أنطونيو روديغر (روما)، والمهاجم الإسباني ألبارو موراتا (ريال مدريد)، فضلاً عن الحارس الأرجنتيني ويلي كاباييرو من المان سيتي في صفقة انتقال حر، إلا أن الفريق اللندني يأمل في إبرام نحو خمس صفقات أخرى خلال الأيام القليلة المقبلة من أجل المنافسة بقوة على لقبه.

آرسنال

وسيقص آرسنال شريط مواجهات الموسم الجديد عندما يستضيف الجمعة ليستر سيتي على ملعب “الإمارات”، بعد أيام من تتويجه بلقب الدرع الخيرية على حساب “البلوز”.

وسيسخر “الغانرز”، تحت قيادة المخضرم الفرنسي أرسين فينغر، كل إمكانياتهم من أجل إعادة اللقب الغائب عن خزائنهم منذ موسم (2003-04)، لاسيما وأن الفريق سيغيب عن المشاركة في دوري الأبطال للمرة الأولى منذ 19 عاماً.

ولم يتمكن الفريق من تدعيم صفوفه سوى بلاعبين اثنين وهما المهاجم الفرنسي ألكسندر لاكازيت قادماً من أوليمبيك ليون والمدافع البوسني سياد كولاسيناك من شالكه الألماني، في الوقت الذي تحوم فيه الشكوك حول استمرار أحد أبرز نجومه الثنائي مسعود أوزيل والتشيلي أليكسيس سانشيز مع تبقي عام واحد فقط في عقديهما وفشل الإدارة للتوصل معهما لاتفاق بتجديد العقد.

وسيستهل السيتي مشواره في البطولة يوم السبت خارج قواعده أمام الصاعد حديثاً برايتون آند هوف ألبيون، في الوقت الذي تضع فيه معظم التكهنات الفريق “السماوي” كأبرز المرشحين للفوز باللقب.

وفي نفس اليوم، سيبدأ تشيلسي مشوار الدفاع عن لقبه أمام جماهيره على ملعب “ستامفورد بريدج” أمام بيرنلي، وسيحل ليفربول، في ثوبه الجديد بتواجد الثلاثي الهجومي فيرمينيو وكوتينيو وصلاح، ضيفاً على ملعب “فيكاراج رود” معقل واتفورد.

توتنهام

بينما ستختتم الجولة يوم الأحد بمواجهتين قويتين حيث سيخرج توتنهام هوتسبر لمواجهة العريق والصاعد حديثا نيوكاسل يونايتد، بينما سيستقبل مانشستر يونايتد العنيد وستهام يونايتد على ملعب “أولدترافورد”.

وفيما يلي جميع مباريات الجولة الأولى:

الجمعة:

آرسنال-ليستر سيتي (ملعب الإمارات).

السبت:

واتفورد-ليفربول (ملعب فيكاراج رود).

تشيلسي-بيرنلي (ملعب ستامفورد بريدج).

كريستال بالاس-هادرسفيلد تاون (ملعب سلهورست بارك).

إيفرتون-ستوك سيتي (ملعب جوديسون بارك).

ساوثامبتون-بورنموث (ملعب سانت ماري ستاديوم).

برايتون آند هوف ألبيون-مانشستر سيتي (ملعب فالمر).

الأحد:

نيوكاسل يونايتد-توتنهام هوتسبر (ملعب سانت جيمس بارك).

مانشستر يونايتد-وستهام يونايتد (ملعب أولد ترافورد).