كشفت تقارير رياضية أن مانشستر يونايتد رفض ضم إيسكو في 2013 بسبب “حجم رأسه الكبير”، وذلك استناداً إلى شهادة أحد كشافي المواهب الذي يعمل لصالح النادي الإنجليزي.

وكان صائد المواهب الصغيرة هذا أعد تقريراً ليس في صالح اللاعب الإسباني، حينما كان عمره 21 عاماً ويلعب في صفوف ملقا وقتها، وكتب فيه أن إيسكو “ليس سريعاً بما يكفي”، حسبما كشفت شبكة “إي. إس. بي. إن.”.

وذكرت الشبكة أن مانشستر يونايتد تحت قيادة مدربه الأسبق السير أليكس فيرغسون أرسل كشافاً لتقييم فرانسيسكو ألاركون، المعروف بإيسكو، لكن الأخير انتقل لملقا قبل الانضمام لريال مدريد حيث بدأ اسمه في اللمعان.

ورغم أن إيسكو يعد أحد أفضل اللاعبين في “القارة العجوز” حالياً، إلا أن الكشاف لم يكن يرى ذلك حيث أورد “إنه جيد، لكن ليس سريعاً بما فيه الكفاية ورأسه كبير للغاية مقارنة بجسده”.

ومن جانبها علقت صحيفة “آس” الإسبانية أن هذا الشخص بالطبع يعض أصابعه من الندم الآن وهو يرى “الساحر” يحصد اللقب تلو الآخر، ليغا وكأس الملك و3 دوري أبطال أوروبا و3 كأس السوبر الأوروبي وكأسي عالم للأندية.