يؤمن أنطونيو كونتي، مدرب تشيلسي، بأن فريقه، حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بحاجة لضم لاعبين جدد، للتعامل مع متطلبات التنافس في دوري أبطال أوروبا.

 

وحذر المدرب الايطالي لاعبيه، بأنه سيتعين عليهم بذل جهد أكبر مما فعلوه عند التتويج بلقب الدوري، في الموسم الماضي.

 

وتعاقد تشيلسي، الذي حقق اللقب المحلي في أول موسم لكونتي، لكنه كان غائبا عن المنافسات الأوروبية، مع أربعة لاعبين، من بينهم المهاجم ألفارو موراتا القادم من ريال مدريد.

 

وانضم الحارس ويلي كاباييرو إلى تشيلسي في صفقة انتقال حر، من مانشستر سيتي، بجانب لاعب الوسط المدافع تيموي باكايوكو، والمدافع أنطونيو روديجر.

 

وقال كونتي لمحطة سكاي سبورتس، اليوم الأربعاء: “أعتقد أن هذه صفقات جيدة لنا، ومن المهم أن نعزز صفوفنا لأننا سننافس في بطولة إضافية هذا الموسم“.

 

وأضاف: “سنلعب في دوري الأبطال وهذا ليس سهلا، ومن المهم جدا أن نجد حلولا وأن ندعم التشكيلة لرفع الكفاءة قبل بداية الموسم“.

 

وباع تشيلسي لاعب الوسط نيمانيا ماتيتش إلى مانشستر يونايتد، كما اقترب المهاجم دييجو كوستا من الرحيل.

 

ونفى كونتي وجود خلافات مع رومان أبراموفيتش مالك النادي.

 

وتابع: “أعتقد أن علاقتي جيدة بالتأكيد بالنادي ومالكه، وأحب أن أعمل بجد والمالك يقدر ذلك كثيرا“.

 

ويستهل تشيلسي حملة الدفاع عن اللقب أمام بيرنلي، يوم السبت، ويتوقع كونتي بطولة أصعب من السابقة.

 

وواصل: “لن يكون من السهل تكرار الموسم الرائع الماضي، لكننا نريد القتال حتى النهاية، وأن نحاول الاحتفاظ باللقب“.