يأمل مدرب تشيلسي بطل الدوري الإنجليزي، الإيطالي أنطونيو كونتي، ألا تصيبه لعنة التتويج باللقب عندما يبدأ الموسم الجديد.

وفي آخر عامين أقيل جوزيه مورينيو من تدريب تشيلسي وكلاوديو رانييري من قيادة ليستر سيتي، بعد فترة قليلة من قيادة الفريقين للقب الدوري بسبب تراجع ترتيبهما في الموسم التالي.

لكن يبدو كونتي مدركاً لهذا الأمر تماماً، حيث قال خلال الجولة الآسيوية قبل بداية الموسم: “نعرف أنه سيكون موسماً صعباً وسنحاول تجنب ما حدث لمورينيو في بداية 2015. قبل عامين تشيلسي أنهى الموسم في المركز العاشر وهذا لا يمكن أن يحدث مجدداً”.

وقاد مدرب يوفنتوس وإيطاليا السابق تشيلسي للقب موسم 2016-2017 في أول مواسمه في إنجلترا، لكن المنافسة ستكون أصعب هذا العام مع عودة النادي اللندني لدوري أبطال أوروبا بعد غياب موسم واحد.

ويدرك كونتي صعوبة المنافسة الأوروبية، لذلك دعم العمود الفقري للفريق بالتعاقد مع مهاجم ولاعب وسط ومدافع.

وستقع معظم المسؤولية على المهاجم ألفارو موراتا القادم من ريال مدريد مقابل 58 مليون إسترليني، وسيحل محل مواطنه الإسباني دييغو كوستا الذي أبلغه كونتي بأنه لم يعد له مكاناً هذا الموسم.

ورغم عدم انضباط كوستا داخل الملعب وخارجه، إلا إنه كان لاعباً مؤثراً في فوز الفريق باللقب عامي 2015 و2017 بتسجيله 52 هدفاً في 89 مباراة بالدوري خلال 3 أعوام قضاها في النادي اللندني.

وسعى كونتي للتعاقد مع روميلو لوكاكو المهاجم السابق للفريق ليكون بديلاً نموذجياً، لكوستا بفضل سجله الرائع في الدوري الممتاز خلال السنوات التي قضاها مع إيفرتون.

لكن مانشستر يونايتد خطف لوكاكو بفضل مورينيو مدربه السابق في تشيلسي ليدفع الفريق اللندني للمغامرة بالتعاقد مع موراتا الذي تألق مع ريال مدريد ويوفنتوس لكن لم يختبر في إنجلترا.

ويأمل كونتي أيضاً أن يتأقلم لاعب الوسط الفرنسي، تيموي باكايوكو، وأحد أكبر صفقات النادي، والقادم من موناكو مقابل 40 مليون إسترليني، سريعاً مع أجواء ومنافسات الدوري الإنجليزي.

ومن المتوقع أن يشغل باكايوكو مركز نيمانيا ماتيتش، الذي ساعدت قوته تشيلسي في منح حرية الحركة للاعبين مثل إيدن هازارد وبيدرو وويليان، لكن ماتيتش انتقل أيضاً إلى مانشستر يونايتد.

وسيكتشف أنطونيو روديغر، ثالث أكبر صفقات تشيلسي الصيفية والقادم من روما، المتطلبات البدنية للكرة الإنجليزية لأول مرة.

وفي إشارة إلى إدراك كونتي لمخاطر عدم تأقلم لاعبيه الجدد سريعاً مع الأجواء الإنجليزية، قالت صحف بريطانية إنه لا يزال يأمل في التعاقد مع 3 أو 4 لاعبين من إنجلترا قبل انطلاق الموسم بعد أيام.