انتقد المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، الألماني يورغن كلوب، صفقة انتقال نيمار من برشلونة الإسباني إلى باريس سان جيرمان الفرنسي مقابل 222 مليون يورو (263 مليون دولار)، مؤكداً أنه يأمل أن تكون مثل هذه الصفقات “استثنائية” في كرة القدم.

وجاء هذا عقب خسارة ليفربول المباراة النهائية لبطولة كأس أودي الودية أمام أتلتيكو مدريد 4-5 بركلات الترجيح، بعدما انتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1-1.

وقال المدرب الألماني إن هناك ناديين أو 3 في العالم يمكنهم دفع مثل هذه القيمة في الانتقالات.

وقال كلوب للصحافيين في إشارة منه لنظام اللعب المالي النظيف الذي قدمه الاتحاد الأوروبي للعبة في 2011: “اعتقدت دائماً أنه تم اختراع اللعب المالي النظيف حتى لا تحدث مثل هذه الأشياء”.

وأضاف كلوب: “لكن، بوضوح، اللعب المالي النظيف لم يتعد كونه اقتراحاً وليس قاعدة فعلية. لا أعلم، لا أفهمه”.

وفي بيان لصحيفة “تليغراف” البريطانية، ذكر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن قواعد اللعب المالي النظيف ستنفذ في حالة انتقال نيمار، وأن هذه الأندية لن يسمح لها بخسائر تزيد عن 30 مليون يورو خلال 3 سنوات.

ووضعت هذه القواعد حتى لا تنفق الأندية الأوروبية أكثر مما تجنيه.

وقال كلوب: “هذه ليست الخطوة التالية، لا أعتقد ذلك. أعتقد وأتمنى أن يظل هذا استثنائياً، لكن من يعلم”.