تسبب ماوريتسيو زامباريني رئيس نادي باليرمو في زيادة صعوبة المفاوضات المنتظرة بين ريال مدريد ويوفنتوس في الصيف المقبل.

وكان باليرمو قد فرط في خدمات باولو ديبالا ليوفنتوس مقابل قرابة الـ35 مليون يورو في الصيف قبل الماضي.

وأصبح ديبالا من أبرز المهاجمين في قارة أوروبا مما دفع ريال مدريد للتفكير في ضمه الصيف القادم.

وقال رئيس باليرمو” أود أن أقول بإن ديبالا يستحق 140 أو 150 مليون”.

وتابع” كما قلت من قبل ديبالا هو ميسي الجديد”.