كشف الفرنسي آرسين فينجر مدرب فريق آرسنال ، عن توقيت حسم مصيره مع فريقه وأثار الهزيمة القاسية التي تلقاها الجانرز أمام مضيفه بايرن ميونيخ بخمسة أهداف مقابل هدف في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

قال فينجر في تصريحات لوسائل الإعلام الإنجليزية : ” آرسنال لم يحقق دوري الأبطال 5 مرات قبل أن أدرب الفريق،وفريق آرسنال لم يحقق البطولة أبدًا وربما لعب 10 مباريات فقط في البطولة قبلي”.

أضاف : ” مباريات فريق آرسنال في دوري الأبطال قبلي كانت أقل من مباريات دوري الأبطال في مسيرتي، آمل أن نحقق أو يحقق آرسنال هذه البطولة مستقبلًا”.

أشار : ” شعوري مثل البقية عقب الخسارة القاسية أمام بايرن ميونيخ ،فهناك احباط كبير ويجب أن نتحد ونتحمّل عواقب ذلك وأن نركّز على مباراتنا القادمة،وجو غرفة الملابس بعد المباراة كان عبارة عن حزن تام وإحباط ولا لم يتطور الأمر إلى حصول حادثة بين اللاعبين”.

تابع : ” الأشياء التي تكتب أو تقال بعد المباراة لا تزعجني.، فأنا معتاد عليها، ومتواجد هنا لـ20 سنة وعامةً أعتقد أنه يجب أن تفعل ما تعتقده صحيحًا،وسأحدد مستقبلي في شهر مارس أو ابريل القادم،ومستقبلي ليس مهما الآن المهم هو مستقبل ارسنال واللاعبين وما يمكن تحقيقه معا حتى نهاية الموسم،وهل تشعر أنك قد اكتفيت ولن تقدّم المزيد ؟ لا ، مهما حصل سأدرب الموسم القادم سواءً هنا أو في مكان آخر ،وهذا شيء مؤكد”.

أردف : ” آخر 20 سنة هناك ثلاث أندية فقط لعبت في جميع مواسم دوري الأبطال ،آرسنال، وبايرن ميونيخ وريال مدريد ،فإذا لم يكن كل شيء مثالي فهو أيضا ليس كارثي بالكامل،ومشاعر الجمهور ؟ هذا محط نقاش لا نهائي ،وحتى بعد رحيلي آرسنال لن يفوز في كل مباراة قادمة ،هذا جزء من الكرة ويجب عليك تقبّل هذا”.

أنهى فينجر ،بقوله : ” ألكسيس سانشيز أعطي اجازة لكي يحضر جلسة المحكمة في برشلونة وسيعود للتمارين غدًا،ولا نعلم بعد مدة غياب لوران كوسليني ولديه فحص اليوم،وكأس الإتحاد الإنجليزي واحد من أهدافنا،والمباراة الآن أصبحت مهمة للغاية ولكنها بالنسبة لي دائماً ما كانت مهمة”.