أكد الإسباني لويس إنريكي مدرب فريق برشلونة ، على أنه لا يمكن تسمية ليلة خسارته أمام باريس سان جيرمان برباعية نظيفة على ملعب حديقة الأمراء بذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال بالكارثية ،مشيراً إلى كون الخسارة منطقية والبارسا قادر على العودة في الكامب نو والتأهل لربع نهائي البطولة.

قال لويس إنريكي في تصريحات عقب المباراة لوسائل الإعلام الإسبانية : ” أشعر بالحزن والأسي والأسف الشديد للخسارة التي منينا بها أمام باريس سان جيرمان ،واعتذر لجماهيرنا عليها ،ونعد بالعودة في الكامب نو رغم كون النتيجة كبيرة بأربعة أهداف دون مقابل “.

أضاف : ” لا يمكن تسمية هذه الليلة إلا بالكارثية،ومثلما سجل باريس سان جيرمان اليوم 4 أهداف فنحن أيضاً يمكننا فعل نفس الأمر إياباً مع علمنا بصعوبة الأمر”.

أنهى لويس إنريكي ،بقوله : “أعتقد بأن النتيجة منطقية قياساً بما حدث في أرضية الملعب، لقد استحقوا الفوز اليوم”.