كانت لحظة رائعة بالنسبة للاعبين الصغار في مدارس السيتي لكرة القدم في أبوظبي عندما فوجئوا بحضور نجم فريق مانشستر سيتي لكرة القدم إلكاي جوندوجان في إحدى حصصهم التدريبية.

وضمن حملة ” We’re #NothingWithoutYou” التي أطلقها النادي، يتوجه لاعبو الفريق للقاء المشجعين في مختلف أرجاء العالم ويشكرونهم على دعم. وكان إلكاي جوندوجان قد حضر في زيارة إلى مدارس السيتي لكرة القدم في مبادلة أرينا في أبوظبي.

 

وبعد حصة تدريبية مع اللاعبين الصغار في مدارس السيتي لكرة القدم، قال جوندوجان: “كان وقتًا ممتعًا. وأتمنى أن يكون هؤلاء اللاعبون قد استمتعوا به أيضًا، ويبدو أن هذا ما كان، لأنه من الرائع أن ترى الابتسامة على وجوه الصغار. أنا سعيد لحضوري إلى هنا ومقابلة اللاعبين والتحدث معهم، خاصة وأنه ليس من الممكن على الدوام أن نمضي الكثير من الوقت مع المشجعين، ولكن أعتقد أن مجرد الحضور ومشاهدة النادي واللاعبين هو أمر رائع. لقد حاولت أن أقدم لهم الدعم اللازم قدر الإمكان. أعتقد أنه أمر ضروري للغاية، خاصة وأنني أظن أنه سيكون يومًا للذكرى بالنسبة لهؤلاء اللاعبين الصغار”.

وفي سؤال حول النصائح التي يوجهها جوندوجان للاعبين الصغار، أجاب قائلًا: “نصيحتي لهم أولًا إن الأمر لا يتعلق بكرة القدم، ولكن بالنسبة لشخصيتهم، لذلك عليهم أن يكونوا أشخاص جيدين، وأن يحترموا الآخرين وأن يكونوا لطيفين معهم”.

وأضاف: “عليكم أن تعاملوا الآخرين كما تحبون أن يعاملوكم. هذه هي فلسفتي في الحياة. أيضًا عليكم أن تبذلوا جهدكم، وأن تعملوا دومًا على تطوير أدائكم وأن تتحدوا أنفسكم، والأهم من ذلك كله هو أن تستمتعوا بوقتكم! عليكم أن تكونوا سعداء بما تقومون به وأن تستمتعوا بذلك”.

وللصغار الراغبين بتجربة ما تقدمه مدارس السيتي لكرة القدم، يقام معسكر صيفي للأولاد والبنات الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 سنة، ويستمر من 8 إلى 26 يوليو في مبادلة آرينا ومدينة زايد الرياضية.