تدخلت ابنة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب، في النقاش المتعلق بعدم وجود سيرينا وليامز ضمن المصنفات في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس (رولان غاروس)، وقالت في تغريدة في حسابها على تويتر إن اللوائح ينبغي أن تتغير من أجل اللاعبات اللاتي يبتعدن لفترة بسبب الأمومة.

وكانت سيرينا في صدارة التصنيف العالمي قبل أن تترك التنس العام الماضي، بسبب الحمل، لكن اللاعبة الحاصلة على 23 لقباً في البطولات الأربع الكبرى ستدخل البطولة المقبلة على ملاعب رولان غاروس وهي في المركز 453 عالمياً.

ولم يمنح منظمو البطولة تصنيفاً للاعبة الأمريكية الفائزة باللقب ثلاث مرات، مما أدى لانتقادات من جانب مجموعات مدافعة عن حقوق النساء ونقاد التنس.

وكتبت ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر حسابها على تويتر: “هذا سخيف.. سيرينا وليامز رياضية لا تقهر (الأفضل على الإطلاق) وأم جديدة.. لا يجب معاقبة أي شخص لرغبته في الحصول على طفل.. يجب على رابطة اللاعبات المحترفات تغيير اللوائح فوراً”.

وعادت سيرينا للمشاركة في بطولات المحترفات في مارس (آذار) الماضي في إنديان ويلز بجنوب كاليفورنيا، وفازت في أول مباراتين قبل أن تخسر أمام شقيقتها فينوس، وبعد أسبوعين خسرت أمام اليابانية نعومي أوساكا في الدور الأول في ميامي المفتوحة.