فجر الإسباني المخضرم، فرناندو فرداسكو، مفاجأة كبيرة، عندما هزم المصنف الثالث البلغاري غريغور ديميتروف، 7-6 و4-6 و6-3، في الدور الثاني لمنافسات فردي الرجال ببطولة إنديان ويلز المفتوحة، في حين توقفت مباراة السويسري الشهير روجر فيدرر الأولى في البطولة بسبب المطر.

ولعب الإرسال الأول لفرداسكو دوراً حاسماً في فوز اللاعب الإسباني بالمجموعة الثالثة الفاصلة، ليحقق فوزه الثاني على ديميتروف مقابل هزيمتين.

وكان ديميتروف فاز بلقب البطولة الختامية للرجال في نوفمبر  الماضي، وقبل ثلاثة أسابيع خسر أمام فيدرر في نهائي بطولة روتردام في هولندا.

واستمرت المباراة بين فرداسكو وديميتروف لأكثر من ساعتين، وهو ما تسبب في تأخير انطلاق المباراة المسائية على الملعب الرئيسي بين فيدرر، والأرجنتيني فيدريكو ديلبونيس.

وفي أول مباراة له في البطولة حسم فيدرر (36 عاماً) حامل اللقب سريعاً المجموعة الأولى لصالحه 6-3، بعد أن كسر إرسال منافسه في الشوط الرابع، لكن وبسبب هطول المطر وهو أمر نادر في المنطقة توقفت المباراة مع تعادل اللاعبين 2-2 في المجموعة الثانية.