أنعش فالنسيا الإسباني حظوظه في التأهل لدور الستة عشر ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وذلك عقب فوزه الثمين 3 – 1 على ضيفه يونغ بويز السويسري يوم الأربعاء في الجولة الرابعة بالمجموعة الثامنة من مرحلة المجموعات للمسابقة القارية.

وارتفع رصيد الفريق الأندلسي، الذي حقق فوزه الأول بالمجموعة، إلى خمس نقاط، ليرتقي إلى المركز الثاني مؤقتا، قبل لقاء يوفنتوس الإيطالي (المتصدر) برصيد تسع نقاط، مع ضيفه مانشستر يونايتد الانجليزي، الذي تراجع للمركز الثالث بأربع نقاط، في وقت لاحق. في المقابل، تجمد رصيد يونغ بويز عند نقطة واحدة في قاع الترتيب.

وافتتح سانتي مينا التسجيل لفالنسيا في الدقيقة 14، قبل أن يتعادل روجيه أسالي ليونغ بويز في الدقيقة 37. ولم يهنأ الضيوف بالتعادل كثيرا، بعدما عاد مينا لهز الشباك مرة أخرى، مسجلا الهدف الثاني لفالنسيا في الدقيقة 42، فيما أضاف كارلوس سولير الهدف الثالث في الدقيقة 56.

وتضاعفت معاناة يونغ بويز في اللقاء بعدما اضطر للعب بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه سيكو جونيو سانوغو في الدقيقة 77.

وبات روما الإيطالي على مشارف الدور ثمن النهائي بفوزه الثمين على مضيفه سسكا موسكو الروسي 2-1 يوم الأربعاء على ملعب “لوجنيكي” في موسكو في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السابعة ضمن الدور الأول لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

وسجل اليوناني كوستاس مانولاس (4) ولورنتسو بيليغريني (59) هدفي روما، والإيسلندي أرنور سيغوردسون (50) هدف سسكا موسكو. وجدد روما فوزه على الفريق الروسي بعدما كان هزمه بثلاثية نظيفة في الجولة الثالثة في العاصمة الإيطالية، وحقق انتصاره الثالث تواليا مواصلا صحوته بعد خسارته أمام ريال مدريد الإسباني حامل اللقب في الأعوام الثلاثة الأخيرة صفر-3 في الجولة الأولى.

وانفرد روما بالصدارة مؤقتا بعدما رفع رصيده إلى 9 نقاط بفارق 3 نقاط أمام النادي الملكي الذي يلاقي فيكتوريا بلزن التشيكي لاحقا، فيما تجمد رصيد سسكا موسكو عند 4 نقاط في المركز الثالث.