قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، إن لاعبي الفريق الذين شاركوا مع بلادهم في كأس العالم ربما يغيبون عن مواجهة تشيلسي في درع المجتمع وافتتاح الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ضد أرسنال بسبب العطلة التي حصلوا عليها.

وشارك 16 لاعبا من بطل إنجلترا في كأس العالم في روسيا من بينهم الإنجليزيان جون ستونز ورحيم سترلينغ والإسباني ديفيد سيلفا والبرازيليان إيدرسون وغابرييل جيسوس.

وبعد انتهاء البطولة يوم الأحد الماضي لم ينضم أغلب اللاعبين إلى تدريبات الفريق وأشار إوارديولا إلى أنه لن يتعجل عودتهم.

وقال المدرب الإسباني للصحافيين: هكذا يبدو الأمر. تحدثنا عن أنهم يجب أن يكونوا مستعدين عند عودتهم. لو كانوا مرهقين أو غير مستعدين للمشاركة في درع المجتمع وافتتاح الدوري ضد أرسنال فيجب عليهم الاستمرار في العطلة. لا يمكن نسيان ما فعلوه لكننا سنبدأ مرة أخرى. سننتظرهم سواء كانوا جاهزين لمساعدتنا أم لا. لو لم يكونوا جاهزين ذهنيا وبدنيا فلن يلعبوا.

وتحدث غوارديولا عن خيبة الأمل بعد الفشل في ضم جورجينيو بعدما انتقل اللاعب الايطالي إلى تشيلسي بعقد يمتد لخمسة مواسم.

وقال: شعرت بخيبة أمل. حاولنا لكن اللاعبين يذهبون إلى حيث يريدون. ربما كان خطأ لو جاء إلى هنا وربما أراد الذهاب إلى تشيلسي مع ماوريتسيو ساري. لو كان أراد الانضمام إلينا فهذا رائع لكن لو أراد الانضمام إلى تشيلسي فنتمنى له التوفيق. نصحيتي دائما لكل لاعب أن يذهب إلى المكان الذي يريده.

ويلعب سيتي ضد تشيلسي بطل كأس الاتحاد الإنجليزي في الخامس من أغسطس في مباراة درع المجتمع، ثم يبدأ مشوار الدفاع عن لقب الدوري بعد ذلك بأسبوع عندما يحل ضيفا على أرسنال.