يرى ترينت ألكسندر-أرنولد مدافع ليفربول أن زميله جو جوميز يعتبر أحد أفضل لاعبي قلب الدفاع في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ونال فريق المدرب يورجن كلوب، الذي لم يهزم حتى الآن في الدوري هذا الموسم، ثناء كبيرا لنزعته الهجومية الموسم الماضي لكنه كان أكثر الفرق التي أنهت الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى استقبالا للأهداف.

ومنى مرمى ليفربول هذا الموسم بثلاثة أهداف فقط وهو أقل معدل بجانب مانشستر سيتي المتصدر.

وعزا ألكسندر أرنولد (20 عاما) ذلك إلى حسن التنظيم الدفاعي للفريق بمعاونة زميله الإنجليزي جوميز.

وأوضح لموقع النادي على الإنترنت “يظهر (جوميز) هذا الموسم في صورة اللاعب الكبير. مع صغر سنه فهو يعتبر واحدا من أفضل اللاعبين في مركزه بالدوري الإنجليزي”.

وتابع “يملك نهما كبيرا وحافزا للحفاظ على النجاح والمضي قدما والتحسن”.

وأضاف “التفاهم والانسجام مع فرجيل (فان دايك) ساعده كثيرا. يتخذه مثلا أعلى. يبدو في بعض الأحيان وكأنه نسخة مصغرة من فرجيل”.

ولم يخسر ليفربول أو تشيلسي أو مانشستر سيتي هذا الموسم في الدوري حتى الآن وتتقاسم الفرق الثلاثة الصدارة برصيد 20 نقطة لكن سيتي حامل اللقب يتفوق بفارق الأهداف.

وأظهر ليفربول رغبته في منافسة فريق المدرب بيب جوارديولا وهو ما تجلى في الإنفاق الكبير في موسم الانتقالات.

ويرجع الفضل في تراجع عدد الأهداف التي دخلت شباك ليفربول إلى الحارس البرازيلي أليسون المنضم من روما.

وقال ألكسندر-أرنولد “لا نريد أن تهتز شباكنا كثيرا وهذا ما حدث الموسم الحالي. أنقذ الحارس أليسون مرمى ليفربول وقدم أداء عالميا في حراسة المرمى”.

وبعد العودة من فترة التوقف الدولية سيحل ليفربول ضيفا على هدرسفيلد تاون في 20 أكتوبر/ تشرين الأول.