كشفت تقارير إعلامية إنجليزية أن غاريث ساوثغيت، مدرب منتخب انجلترا لكرة القدم، مرشح لتدريب فريق مانشستر يونايتد الذي كلف النرويجي سولشكاير بالمهمة حتى نهاية الموسم، وذلك عقب إقالة البرتغالي جوزيه مورينيو.

وذكرت صحيفة “التليغراف” أن ساوثغيت (48 عاماً) أبهر مسؤولي النادي الإنجليزي بطريقته في اللعب وبمميزاته الجيدة في القيادة. وأضافت الصحيفة أنه لم يتم حتى الآن إجراء اتصال مع ساوثغيت، أو الاتحاد الانجليزي لكرة القدم.

وليس من المرجح أن يقبل ساوثغيت عرض العمل لدى مانشستر يونايتد، إذ أنه وقع بالفعل عقدا جديدا مع المنتخب، في أكتوبر الماضي، يستمر بموجبه مع الفريق حتى عام 2022.

ويبحث مانشستر يونايتد عن مدرب جديد يتولى قيادة الفريق بحلول الصيف المقبل، وذلك بعد أن أقال مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، وعين مكانه النرويجي أولي غونار سولشكاير، مديرا فنيا مؤقتا. وكان سولشكاير مهاجما سابقا لدى الشياطين الحمر وتمكن الفريق الانجليزي من الفوز في أول خمس مباريات خاضها تحت قيادته الفنية.

والنجم الفرنسي زين الدين زيدان، المدرب السابق لريال مدريد، واحد بين المرشحين لتدريب الفريق صاحب العدد القياسي من بطولات الدوري الإنجليزي.