اعترف رودريغو مورينو نجم المنتخب الإسباني لكرة القدم بالصعوبة التي واجهها الفريق لهز شباك ضيفه النرويجي في بداية مشوار الفريقين بالتصفيات المؤهلة لكأس أوروبا القادمة (يورو 2020).

واستهل المنتخب الإسباني مسيرته في التصفيات بالفوز 2 – 1 على نظيره النرويجي مساء السبت في المباراة التي أقيمت بينهما على استاد “ميستايا” العريق في فالنسيا.

وأشار رودريغو إلى أن المنتخب الإسباني واجه صعوبة كبيرة في هز شباك ضيفه لكنه قدم مباراة متكاملة كان من الممكن أن تنتهي بفوزه بعدة أهداف.

وقال اللاعب الذي سجل الهدف الأول للمنتخب الإسباني في المباراة: كانت مباراة جيدة بعيدا عن المرمى. قدمنا مباراة متكاملة للغاية، وأهنئ جميع زملائي. أشعر بالسعادة بعد هذه المباراة. والآن علينا مواصلة العمل.

وأضاف: كان من الصعب علينا هز شباك المنافس. لم نستطع استغلال كل الفرص. فكرت كثيرا لتسجيل هدف ثان في الشوط الثاني ولكننا واجهنا نفس المعاناة أمام مرمى المنافس. أردنا الحفاظ على سيطرتنا على مجريات اللعب.