ارتكب ليفربول الكثير من الأخطاء ليخسر 4-1 أمام توتنهام هوتسبير في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، لكن بعد 11 شهرا استفاد من قوة الخط الخلفي، وأكد مجددا أنه سيكون مرشحا للمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وفاز ليفربول 2-1 على توتنهام يوم السبت بعد تحول شامل في شكل الفريق، ومنذ الخسارة القاسية العام الماضي بات فريق المدرب يورجن كلوب يملك أفضل سجل دفاعي بين فرق الدوري الممتاز وبالخروج بشباك نظيفة أكثر من أي فريق آخر.

وقال جيمي كاراجر، مدافع ليفربول السابق في مقالة بصحيفة “ديلي تليجراف” قبل المباراة: “بالنسبة لكل من يشيد بتطور دفاع الفريق فقد اقتربت لحظة الحقيقة”.

وأضاف: “سندرك قريبا مدى قدرة هذا الدفاع على مواصلة المنافسة على اللقب”.