قال المدير الفني لمنتخب أوروغواي، أوسكار واشنطن تاباريز، اليوم الإثنين، إنه لا يؤمن بصحة الأنباء المتداولة عن سوء علاقة لاعبه إدينسون كافاني مع زميليه في باريس سان جيرمان، الفرنسي كيليان مبابي، والبرازيلي نيمار دا سيفا.

وصرح تاباريز: “أحترم كثيراً وسائل الإعلام والأخبار التي تنقلها، لكن لدي قناعة بأن بعضاً مما يقولونه ليس صحيحاً”.

وفي مؤتمر صحافي قبل مواجهة فرنسا ودياً، أكد تاباريز أنه لا يتحدث مع لاعبيه عن موضوعات خاصة، إلا إذا طلبوا هم صراحة هذه المسألة، وأن مثل هذه المحادثات إن جرت تظل داخل الإطار الخاص.

وقال تاباريز: “وضعية كافاني قد تكون وضعية أي لاعب في فريق كبير، هو مع نجمين كبيرين وكل الفرق الكبيرة تضم نجوماً كبار”.

وأثنى تاباريز على الهيكل التنظيمي لمنتخب فرنسا وقوته، مشيراً إلى أن أوروغواي تتبع هذه الطريقة منذ فترة.

واعتبر المدرب أن فرنسا “قوة كروية كبيرة”.