أعرب المدير الفني لنادي توتنهام الإنجليزي، الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، عن أمنيته في العودة مرة أخرى للتدريب في الكرة الإسبانية، وسط شائعات تترد حول إمكانية توليه الإدارة الفنية لريال مدريد في الموسم المقبل.

وقال بوكيتينو في تصريحات لشبكة تي في 3 التليفزيونية: “دائماً ما يكون المرء مستعد لخوض مشروعات جديدة، أتمنى أن أكون هناك يوماً ما وأن أقدم كرة قدم جميلة”.

وتحدث المدرب الأرجنتيني عن مواطنه المدير الفني الحالي لريال مدريد، سانتياغو سولاري، إذ قال: “كنت أنا وسولاري زميلين وإنني أحترمه”.

ويواجه سولاري ضغوطاً كبيرة في الوقت الراهن بعد ابتعاد ريال مدريد عن المنافسة على كل الألقاب هذا الموسم، وخاصة بعد خروجه المبكر من بطولة دوري أبطال أوروبا أمام أياكس أمستردام الهولندي.

وتكهنت الصحف الإسبانية خلال الفترة الماضية أن إدارة ريال مدريد تفكر في الإطاحة بالمدرب الأرجنتيني مع نهاية الموسم، كما أكدت أن بوكيتينو أحد أبرز المرشحين لخلافته.

وانتقل بوكيتينو إلى الحديث عن الخروج الصادم لبعض الفرق الكبرى، مثل ريال مدريد، وباريس سان جيرمان، من بطولة دوري أبطال أوروبا، وأشار قائلاً: “أنه لأمر محزن أن تقصى فرق مثل ريال مدريد وباريس سان جيرمان، هناك أزمة”.

وفي ختام تصريحاته، أكد المدرب الأرجنتيني أن نجم توتنهام، هاري كين، هو أحد أفضل المهاجمين في العالم، واستطرد قائلاً: “إنه مثل ابني، لقد ترعرع هنا معنا، إنه أحد أفضل المهاجمين في العالم”.