اختار السويدي زلاتان إبراهيموفيتش أن يسجل بطريقة استعراضية الهدف الـ500 له في مسيرته، ليصبح ثالث لاعب بين اللاعبين الذين ما زالوا يزاولون اللعبة، يصل الى هذا الرقم في مسيرته على مستوى الأندية والمنتخب.

وفي المباراة التي خسرها فريقه الحالي لوس أنجليس غالاكسي الأميركي أمام تورونتو أف سي 3-5، افتتح ابراهيموفيتش (36 عاما) التسجيل لفريقه عندما تقدم الى داخل منطقة الجزاء لمتابعة كرة مرفوعة بالعمق، قبل أن يقوم بالالتفاف على نفسه والكرة لا تزال في الهواء، ويرفع قدمه اليمنى عاليا لمتابعتها في المرمى بطريقة أكروباتية.

وعلى رغم الخسارة، بدا اللاعب الدولي السابق فخورا بما قام به، اذ قال بعد المباراة “أنا سعيد لتورونتو لأنهم سيذُكَرون على أنهم ضحية هدفي الـ500″، والذي حمل أيضا الرقم 17 له في الدوري الأميركي.

وبات إبراهيموفيتش ثالث لاعب حاليا يصل الى عتبة 500 هدف، بعد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي حاليا، والأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني.

وسجل اللاعب الدولي السابق 62 هدفا لصالح منتخب بلاده، بينما جاءت أهدافه الأخرى خلال مسيرة طويلة توزعت بين أندية مالمو، أياكس أمستردام الهولندي، يوفنتوس، إنتر وميلان الإيطاليين، برشلونة، باريس سان جرمان الفرنسي، مانشستر يونايتد الإنكليزي، وصولا للوس أنجليس الذي انضم الى صفوفه في آذار/مارس الماضي.

إليكم الفيديو.