تورط صانع اللعب أردا توران المعار من برشلونة الإسباني إلى باشاك شهير التركي في واقعة كسر أنف مطرب تركي شهير أمس الأربعاء.

وذكرت تقارير لوسائل الإعلام التركية أن توران تسبب في كسر أنف المطرب الشهير بيركاي في أحد المطاعم.

وأشارت صحيفة ماركا الإسبانية إلى أن المشاجرة اندلعت بعد أن تغزل توران في زوجة بيركاي.

وأثارت تعليقات توران حفيظة بيركاي الذي نهض من مكانه وألقى اللوم عليه قبل أن يندلع الشجار بينهما.

وتصاعدت الأمور سريعاً قبل أن ينتهي الشجار بضربة قوية من توران في وجه بيركاي الذي تعرض لكسر في الأنف وتم نقله إلى المستشفى.

ووفقاً لتقارير صحفية فقد ذهب توران إلى المستشفى وطلب من زوجة بيركاي بإطلاق النار عليه وإنهاء حياته، ولكن اللاعب نفى ذلك عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وتأتي هذه الواقعة بعد نحو 5 أشهر من فرض الاتحاد التركي لكرة القدم عقوبات قاسية على أردا توران علي خلفية قيامه بدفع الحكم المساعد خلال إحدى مباريات الفريق ببطولة الدوري التركي.

وقرر الاتحاد التركي إيقاف توران 16 مباراة في بطولة الدوري، بالإضافة لتغريمه مبلغ 39 ألف ليرة تركي (9180 دولار)، بسبب “مهاجمته حكم المباراة” خلال تعادل باشاك شهير 1-1 مع ضيفه سيفاس سبور في الرابع من مايو (أيار) الماضي.

وتلقى توران بطاقة حمراء في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الثاني من المباراة، عقب دفعه مساعد الحكم وقيامه بالتلويح بقبضته إلى حكم المباراة، لتتم إحالته إلى لجنة الانضباط التابعة لاتحاد الكرة التركي.