وجه أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، تحذيرًا شديد اللهجة لمرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، وطالبه بعدم الحديث عن انتخابات القلعة البيضاء الجديدة خلال الأيام المقبلة؛ بسبب أزمة الجمعية العمومية للنادي.

وتنتظر وزارة الشباب والرياضة، رد الأولمبية الدولية حول أزمة عمومية القلعة البيضاء، وحذر الوزير من تفعيل أي بند من القرارات لحين اعتمادها، في ظل مناقشة المجلس الأبيض اجراء انتخابات جديدة لضم عضوين جديدين -حسب اللائحة الجديدة-.

وكان مجلس الإدارة البيضاء، قد دعا لعقد عمومية يومي 30 و31 أغسطس الماضي، وتم اعتماد تعديل اللائحة ليصبح المجلس الجديد رئيس ونائب للرئيس وأمين صندوق و7 أعضاء، ويرغب رئيس الزمالك من اجراء عمومية على مقعدين للعضوية، في الأيام المقبلة.

وكانت اللجنة الأولمبية المصرية قد رفضت إعتماد لائحة الزمالك، بعدما أكدت أن العمومية باطلة لمخالفة بعض البنود، وإرسال خطابًا للزمالك قبل عقدها بساعات، إلا أن مرتضى منصور أصر على إقامتها دون ممثلي الأولمبية.