حقق فريق الزمالك فوزا صعبا على منافسه منية سمنود، بهدف دون رد، خلال المباراة التى جمعت بينهما منذ قليل على ملعب بترو سبورت، ضمن مواجهات دور الـ32 من بطولة كأس مصر.

وبدأ الشوط الأول بسيطرة كبيرة من الزمالك على المباراة، دون تشكيل خطورة تذكر على دفاعات الفريق المنافس.

وفى الدقيقة 11، بدأت خطورة الزمالك تظهر بالمباراة بعد قيام محمود علاء مدافع الزمالك بتسديدة رأسية قوية من داخل منطقة جزاء منية سمنود، لكن حارس الفريق الخصم تصدى للكرة ببراعة.

وواصل لاعبو الفريق الأبيض سيطرتهم على المباراة، وفى الدقيقة 16 كاد أن يفتتح مهاجم الزمالك عمر السعيد أول أهداف اللقاء، وذلك بعدما سدد كرة قوية من داخل منطقة جزاء منية سمنود، لكن حارس مرمى الفريق الخصم أمسك الكرة بسهولة.

وفى الدقيقة 45 كاد الغينى محمد سيلا مهاجم منية سمنود، أن يحرز أول أهداف فريقه من رأسية صاروخية من داخل منطقة جزاء الزمالك، لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر بسلام، لينتهى الشوط الاول بالتعادل السلبى.

فى الشوط الثانى واصل الزمالك سيطرته على المباراة، وسط مقاومة كبيرة من سمنود، حيث أهدر المدافع محمود علاء فرصة خطيرة فى الدقيقة 46، بعد عرضية لعبها برأسه ولكن تصدى لها حارس منية سمنود، واستمر الأبيض فى ضغطه.

وكاد أن يتقدم الزمالك بالهدف الأول، بعد إحرازه اللاعب محمود علاء فى الدقيقة 64، ولكن حكم المباراة قرر إلغاءه، بداعى المخالفة، لصالح مدافع سمنود، داخل منطقة الجزاء.

حتى نجح الزمالك فى هز شباك سمنود فى الدقيقة 83 من زمن الشوط الثانى، بعد عرضية من أوباما، وضعها إبراهيم حسن برأسه فى شباك أحمد حسن حارس منية سمنود، لينتهى اللقاء بفوز الزمالك بهدف نظيف.

ومن المقرر أن يواجه الزمالك منافسه الإنتاج الحربى بدور الـ16 من البطولة.