حقق فريق مانشستر يونايتد انتصاره الخامس على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعد فوزه على توتنهام 1-0، خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الأحد، في الجولة 22 من الدوري والتي شهدت فوز إيفرتون على بورنموث 2-0.

ويدين مانشستر يونايتد بالفضل في هذا الفوز للاعب ماركوس راشفورد الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 44.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 41 نقطة في المركز السادس بفارق الأهداف خلف آرسنال، وتوقف رصيد توتنهام عند 48 نقطة في المركز الثالث.

يذكر أن هذا الفوز هو الخامس على التوالي لمانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي منذ تولي النرويجي أولي جونار سولسكاير تدريب الفريق، خلفاً للبرتغالي جوزيه مورينيو، كما أنه الفوز الثاني عشر للفريق في الدوري هذا الموسم مقابل الخسارة في 5 بماريات والتعادل في خمس.

فيما تعد هذه الخسارة هي السادسة لتوتنهام في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في 16 مباراة.

وفي المباراة الثانية، فاز فريق إيفرتون على ضيفه بورنموث 2-0.

وسجل هدفي إيفرتون كورت زوما في الدقيقة 61 ودومينيك كالفيرت ليوين في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للمباراة.

ورفع إيفرتون رصيده إلى 30 نقطة في المركز العاشر، محققاً انتصاره الثامن في الدوري هذا الموسم مقابل الخسارة في ثماني مباريات والتعادل في ست.

فيما توقف رصيد بورنموث عند 27 نقطة في المركز الثاني عشر، متلقياً هزيمته الحادية عشر في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في ثماني مباريات والتعادل في ثلاث.