أعلن الاتحاد الإيطالي لكرة القدم اليوم الجمعة، عن تطبيق عقوبات جديدة خاصة بحالات العنف تجاه الحكام من قبل اللاعبين أو المدربين أو الإداريين، وستكون العقوبة الأدنى هي الإيقاف لمدة عام.

وأوضح البيان الصادر عن الاتحاد: “لأول مرة تم تنظيم حالات العنف ضد الحكام بوضع مادة عقوبات جديدة بها حد أدنى وأقصى للعقوبة (إيقاف لمدة عام في حال عدم احتياج الحكم لتدخل طبي وعامين حال وجود تدخل)”.

وأضاف البيان: “وأيضاً تم تعديل القانون الحالي بشأن تطبيق الحد الأدنى للعقوبات على المدربين والإداريين وليس اللاعبين فقط، حيث في السابق لم تكن تشملهم هذه العقوبات”.

وسيتم تطبيق هذه العقوبات على جميع الحكام الذين يعملون في الدوريات الأقل في إيطاليا أيضاً، وليس دوري الدرجة الأولى فقط (السيري آ)، وأكد رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، غابرييل

غرافينا، أن هذا الأمر يعد “الخطوة الأولى” للتغلب على مشكلة العنف.