نعى الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة المهندس هاني أبو ريدة شهداء الحادث الإرهابي الذي وقع اليوم بكنيسة مارمينا بحلوان، مؤكدا أن الإرهاب الأسود لا دين له ولا يفرق بين مسلم ومسيحي ، بما يؤكد ضرورة تلاحم جميع فئات الشعب خلف قياداتها وقواتها المسلحة وشرطتها المخلصة لمواجهة هذا الخطر الداهم على أجيال المستقبل لو لم تتم مواجهته اليوم بكل حسم وعزم وتصميم.